الجزائر الحبيبة الثقافية

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

الجزائر الحبيبة الثقافية

أفكار هادفة ويد واحدة لمجتمع راقي
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رمضان قرب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأنيق
Mr.how
Mr.how
avatar

ذكر عدد الرسائل : 121
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 30/12/2008

مُساهمةموضوع: رمضان قرب   السبت أغسطس 01, 2009 6:55 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم

لا شك أنها زيارة ضيف عزيز وغالٍ ولا نراه إلا كل عام مرة واحدة.. نعم إنها مرة تدوم إقامة كاملة ليلاً ونهارًا لمدة شهر، ولكن رغم أنه عزيزٌ علينا جدًّا وله في نفوسنا مكانة غالية ورغم أنه يبقى في بيوتنا شهرًا إلا أنه يحمل معه لنا هدايا ليس منه ولكن ممن خلقه واختاره لينزل فيه القرآن دستور الأمة ونور هدايتها بل هداية البشرية جميعًا إلى يوم القيامة.

هل رأيتم ضيفًا بهذا الكرم؟! يكرمنا هو لا نحن الذين نكرمه، يحمل معه الهدايا الثمينة من أجور وحسنات ومغفرة ورحمات ولا يأخذ هو شيئًا..

ضيف كهذا كيف لا نسعد به ونتمنى عدم مغادرته بيوتنا؟!!، كما قال- صلى الله عليه وسلم- "لو علمت أمتي ما في رمضان من الخير لتمنت أن تكون السنة كلها رمضان".

لقد كان رسول الله- صلى الله عليه وسلم- يشتاق لرمضان من رجب شوقًا شديدًا فيدعو ربه ويُعلِّم المسلمين أن يدعوا ربهم بهذا الدعاء الجميل "اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان" .. فهل يُعقل أن يكون كل هذا الفرح بقدوم رمضان فرحًا ماديًّا بالكنافةِ والقطائف والمكسرات ومدفع رمضان والإفطار على الخشاف وقمر الدين ثم المسلسلات حتى السحور على ما ندخره في المعدةِ تخزينًا حتى يأتي المغرب لنستكمل مدد الأكل والشراب؟ إنَّ هذا هو ما يسعد الأطفال، أما الكبار أما المؤمنون الكبار فهؤلاء يقول لهم رب العزة: ﴿ قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا ﴾ (يونس: من الآية 58).

إن الوقت المتبقى من شعبان قليل ولابد من أن نحسن فيه الأستعداد لسباق الخير

هل لو لدينا قطعة قماش صوفية أو حريرية غالية هل نتدرب فيها على التفصيل أم نتدرب في غيرها لكي يكون عملنا مع الشيء الثمين في المستوى الذي يليق به من الحرص والدقة والإتقان؛ فرمضان يا سادة شهر غسيل الذنوب وتطهير القلوب رمضان يا سادة شهر القرآن وشهر صلة الأرحام؛ رمضان يا سادة شهر الجهاد ومناصرة المجاهدين بالدعاء والتبرع والمقاطعة لعدونا وعدوهم.

روى سلمان الفارسيّ رضي الله عنه قال: خطبنا رسول اللهِ صلى الله عليه وسلم في آخر يومٍ من شعبان فقال أيّها الناس قد أظلّكم شهرٌ عظيمٌ مباركٌ ، شهرٌ فيهِ يومٌ خيرٌ من ألف شهرٍ ، جعل اللهُ صيامهُ فريضةً ، وقيامهُ تطوّعاً ، من تقرّبَ فيهِ بخَصلةٍ من الخير كان كمن أدّى فريضةً فيما سواهُ، ومن أدّى فريضةً فيهِ كمن أدّى سبعين فريضةً فيما سواهُ، وهو شهر الصبر، والصَّبرُ جزاءهُ الجنّة، وشهر المواساةِ وشهرٌ يزدادُ فيهِ رزقُ المؤمن، منْ فطَّر فيهِ صائماً كان مغفرةً لذنوبهِ وعتق رقبةٍ من النار، وكان لهُ مثلُ أجرهِ من غير أنْ ينقصُ من أجرهِ شيئا ).

وكان رسولُ الله صلى الله عليه وسلم يترقّبُ شهر رمضان وهو الشهر الذي يلقاهُ جبريل علية السلام فيُدارِسُهُ القرآنَ وكان فيهِ أكثر اجتهاداً في عبادةِ ربّهِ عزَّ وجلَّ ، وكان أجودَ بالخير فيهِ من ريح المرسلةِ، وكان عليه الصلاة والسَّلامُ يدعوا اللهَ قبل دخول رمضانَ فيقولُ:[ اللهمَّ بارك لنا في رجب وشعبان وبلِّغنا رمضانَ ] وعند قدوم شهر رمضان يقولُ لأهلِ بيتهِ وأصحابهِ أتاكم رمضانَ شهرُ بركةٍ، يغشاكم اللهُ فيهِ، فيُنزِلُ الرحمة، ويَحُطُّ الخطايا، ويستجيبُ فيهِ الدعاء، ينظر اللهُ إلى تنافسكم فيهِ، ويباهي بكم ملائكتهُ، فأروُا اللهَ من أنفسكم خيراً، فإنَّ الشقيَّ منْ حُرمَ فيهِ رحمةَ اللهِ
اللهم بارك لنـــا في رجب وشعبان وبلغــنا رمضان


منقول ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
elyamany22

avatar

ذكر عدد الرسائل : 169
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 03/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: رمضان قرب   السبت أغسطس 01, 2009 9:51 pm

طيب اية علاقة فريق برشلونة برمضان على العموم حللت اهلا ونزلت سهلا (حالو يا حالو رمضان كريم يا حلو فك الكيس وادينا بقشيش يا تروح ما تجيش يا حالو)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رمضان قرب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الجزائر الحبيبة الثقافية :: الترحيب و الإستقبال :: المناسبات و التهاني-
انتقل الى: